التافُه أهمّ!

نعشقُ التوافه، والسفاسف، واللغو. وعندما يحاول أحد الجالسين أن يتحدّث في أمر هام، يتناوله الآخرون بنظرات الاستنكار، وربّما قالوا منكرين عليه رغبته في التعلّم وإثراء النقاش: يا أخي، دعكَ من العمق والتفكير، واضحك معنا.

وكأنّ التفكير دعوة للنّكد!

إنّا لله وإنّا إليه راجعون.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s