لهذه الأسباب الخمسة، أشكر الله اليوم

اليوم سأكتب قائمة امتناني على الملأ، لأنها ليست قائمتي وحدي. يجب أن تكون قائمتك أيضًا، اليوم، وكلّ يوم. ولن أتوقّف عن تشجيع شمعارفي أن يكتبوا في كلّ يوم بضعة أشياء يعترفون فيها بفضل الله عليهم. وإذا قلت لا أعرف علامَ أشكر الله اليوم، فهاكَ خمسة تشكر الله عليهم في كلّ يوم.

أنا ممتنّ اليوم من أجل:

١- الصحّة الجيّدة، والتمتّع. بنعم البصر والسمع واللمس والشمّ والتذوّق والقدرة على الحركة.
٢- نعمة القراءة، التي لا تعادلها نعمة. والتي تفتح لك أبواب العلم والمعرفة.
٣- نعمة الوصول للإنترنت في البيت وفي أي مكان. والتي تفتح لنا وسائل التواصل مع العالم كلّه.
٤- امتلاك الجهاز الذي أكتب عليه الآن، وتقرأ أنت عليه الآن. وهذه الشاشة الصغيرة التي لدينا لها قوّة خارقة لو تخيّلها أجدادنا لربّما أصابهم الجنون.
٥- نعمة المأوى والسكن الآمن، والطعام الذي يكفيني ويزيد.

قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “من أصبح منكم آمنا في سربه، معافى في جسده، عنده قوت يومه، فكأنما حيزت له الدنيا.”
أخرجه الترمذي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.