ماذا ستفعل الآن؟

في كلّ لحظة، هناك الكثير من الخيارات التي يمكنك أن تنفق وقتك عليها. دعني أصنّف الخيارات كلّها صنفين، صنف اللهو، وصنف صناعة المجد. في أيّ جهة ستنفق وقتك؟ بمعنى آخر، هل ستنفقه في شيء ذي معنى، وله غاية تسعى إليها؟

الوقت والمال يمكن إنفاقهما. المال الذي أنفقته قد يعود إليك. الوقت الذي تنفقه لن يعود أبدًا.

فماذا ستفعل الآن؟

لا تتسرّع في الإجابة.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s