تبادل الأدوار

في المسلسل الأمريكي Suits، يجد البطل مديرتَه في العمل تعامله بقسوة في إحدى الحلقات ولا تسمح له بمناقشتها في القرار الذي اتّخذته. بعد قليل، وفي نفس الحلقة، نجد البطل يقسو على تلميذه في العمل ولا يسمح له بمناقشته في القرار الذي اتّخذه.

يسهل على المشاهد من بعيد أن يلتقط مثل هذه اللحظات ويقارن بينها ويلاحظ أنّ البطل الذي كره أسلوب مديرته يعامل تلميذه بنفس الأسلوب. ويتكرّر ما يشابه هذا الموقف كثيرًا في المسلسل.

ويتكرّر كثيرًا في الواقع الذي نعيشه أيضًا. ولكنّنا، كأبطال المسلسل، لا نشعر بما نقوم به. نلعب أدوارًا لا تعجبنا عندما نشاهدها من بعيد أو نتعرّض لها من شخص آخر.

يعجبني أن أفكّر في نفسي كلّما تعرّضت لموقف لا يعجبني مع أيّ شخص؛ هل قمتُ بهذا الأمر من قبل مع غيري؟ وقد لاحظتُ أنّ النتيجة، غالبًا، تكون ضدّي!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s