نحن نعذّب أنفسنا

ما هي الفكرة التي تتردّد في رأسك اليوم؟ هل هي شيء يخيفك؟ أم شيء يملؤك بالرجاء؟

أكاد أجزم أنّ أكثر الأفكار التي ترد على ذهن معظم الناس هي أفكار يشفقون منها ولا يرجونها، ومع ذلك، يفكّرون فيها طوال الوقت.

ويظنّ أكثرنا أنّ هذه الأفكار جبرية لا اختيار له فيها. “أنا لا أريد أن أفكّر في هذا الأمر ولكن الأمر ليس بيدي.” هكذا نفكّر. في الواقع، إنّ الأمر بيدك. وأنا أعرف كيف تمنع نفسك عمدًا من التفكير فيما لا تريد. الأمر ليس سرًّا، ولا سحرًا.

أولًا: امتنع عن كلّ ما يذكّرك به. اقطع الصلات المرئيّة كلّها بينك وبينه.

ثانيًا: ازرع أفكارًا أخرى تريد أن تفكّر فيها. (الأفكار لا تختفي، فقط تُستبدلُ بغيرها)

ثالثًا: كوّن صلات مرئيّة بينك وبين الفكرة الجديدة حتّى تلحّ عليك في أن تفكّر فيها.

مبروك، لقد سيطرتَ على أفكارك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.