كيف يمكن أن تكون؟

قيل أنَّ الحُبَّ هو النّظر إلى إمكانيّة الشخص الذي تحبّ؛ كيف يمكنه أن يكون، لا كيف هو الآن. ما أصدقَ ذلك!

وفي رأيي، مفتاح حُبِّ الإنسان لنفسه هو النّظر إليها من هذه الزاوية، زاوية المُستقبل، وليس زاوية الماضي. قد تحتقر نفسك لأشياء فعلتها، وكلام قلته، ومواقف لم تدافع عنها. ولكنّك تحملُ، بين جنبَيك، إمكانيّة تغيير هذه الأشياء جميعًا.

يمكنك أن تكون جديرًا بالحبّ، وبالثّقة، لأنّك تسيرُ في طريق التغيير. لأنّك تحاول. لأنّك تعملُ، كلّ يومٍ، عملًا بسيطًا يقرّبك من الشخص الذي تسعى أن تكونه.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s