كن حُلو اللسان

يشبّه الله سبحانه وتعالى الكلمة الطيبة بالشجرة الطيبة ذات الأصل الثابت والفروع الممتدّة النافعة، دائمة الإثمار والاخضرار.

حين تلقَ شخصًا، ابحث عن شيء جميل فيه تُقدّم له عليه الثناء بإخلاص. مثلًا، يرتدي حذاءً نظيفًا، أو قميصًا جميلًا، أو عطرًا طيّب الرائحة .. إلخ. لا بدّ أنّك ستجد في كلّ من يمرّ عليك شيئًا تثني عليه، وتكون مخلصًا في ثنائك.

تخيّل أنّ زميلًا لك كلّما رآك أثنى على شيء فيك، كيف سيكون شعورك نحو زميلك هذا؟ لمَ لا تكون أنت هذا الشخص طيّبَ المُجالسةِ حُلوَ الحديث؟

كُن كريمًا في عواطفك وحديثك مع الناس، يحبّوك ويحبّوا محادثتك. كن ذلك الشخص الذي يحبّ الجميع أن يلقوه صدفةً في أي مكان، لأنه دائم الثناء لهم دائم الإخلاص في حديثه الطيّب.

وفكّر، كيف سيتذكّر الناس شخصًا كهذا بعد وفاته؟

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s