الملل شعور بالحياة

“لا أحد يشعر بالملل وهو نائم.”
– سيث جودن

 

أمامك خياران حين تشعر بالملل، إمّا أن تستسلم له ولا تفعل شيئًا، أو أن يدفعك الملل لتغيّر الحال، لتنتج شيئًا كريمًا.

المللُ طاقةٌ تسعى أن تتبدّل.

فلنجعل شعورنا بالملل مؤرّجًا يدفعنا لعمل كريم ينتفع منه الناس. فكّر فيم يمكن أن تبذل هذه الطاقة بشكل نافع.

اكتب في ورقة أفكارك التي يمكنك استخدامها حين تشعر بالملل، لأنّك، على الأرجح، لن ترغب أن تفكّر وقتها.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s