الحركةُ تسبقُ الزّخَم

كثيرًا ما ننتظر الحماس حتّى نبدأ بالحركة. لقد فهمنا الأمر بالمقلوب.

الحركةُ تسبقُ الزّخم.

الزّخم يسبق الحماس.

ولكننا ننتظر الحماس والزّخم لأنّنا نضع مهامًا كبيرة، تحتاج الكثير من الطّاقة.

الطريق البديل أن تختارَ مهمّة صغيرة، يصعب مقاومتها لأنّها سهلة جدًا.

هذه المهمّة السّهلة حركةٌ صغيرة، تولّد زخمًا، يولّد حماسًا.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s