هوايات

في سباق الإنتاجيّة، وعصر السرعة، والإحساس المستمرّ بالعَجَلة، هناك أشياء نحبّ القيام بها ولكنّها لا تدخل في نطاق الإنتاجيّة. وليس من المفترض أن تدخل.

اجعل هواياتك لنفسك. استمتع بها. لا تشغل بالك بمغزاها. إنّها هواية. مغزاها أن نستمتع.

من الضروريّ أن يكون لديك حدًّا أدنى من الإنتاجيّة لا تتنازل عنه.

ومن الضروريّ أن يكون لديك حدًّا أدنى من الوقت الحرّ الذي تستمتع به فقط.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s