عادات لا نحبّها

هي سرّ نموّنا.

عادات لا يحبّها النّاس. ولا يسعون إليها لو تركوا أنفسهم لما تهوى وترغب.

وذلك سرُّ تميّز مَن ينمّي هذه العادات ويرعاها حتّى تتمكّن منه.

ذلك الشخص يكاد يكون فريدًا.

النّفسُ تحبّ أن تُمدَح، وتحب أن تهرب من المسؤولية، وتحبّ الكسل، وتحبّ النّوم، وتحبّ اللهو ..

النّفسُ لا تحبُّ الاجتهاد، والاستيقاظ المبكّر، ولا تحبّ إهداء الفَضل لغيرها، ولا تسعى لتحمّل العواقب الوخيمة ..

مَن عكسَ الآيةَ فاز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.