مَن لها غيرك؟

إن لم تنهض أنت بها، مَن سيفعل؟

لِمَ لا يكونُ أنت؟

إلّا أن يكون مسعًى لا يستحقُّك، لا ترضَ أن يسلكه سواك.

أنتَ أحَقُّ بهذه المسؤوليّة.

أنتَ أحقُّ بهذه المَشَقّة لأنّ ظهرك أقوى.

نحنُ بحاجةٍ إليك.

التكاسلُ أنانيّة مَحضة.

العالَمُ بانتظارك. الكلُّ يترقَّب.

حان الوقت!

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s