من اختال، زَلّ

في تلك اللحظة التي تشعر فيها أنّك ملكتَ العالَم، وأنّه لا شيء يستطيع الوقوف في طريقك، وأنّك لن تُخطئ— في تلك اللحظة، تزلّ قدمُك.

إنّك تنظر إلى الأعلى كأنّك بلغتَ الجبال طولًا، وتختال في مشيتك كأنّما ستخرق الأرض، فتزلّ قدمُك أو تلتوي.

الاختيال يجعلك تتجاهل علامات الخطر، وتزيد ثقتك في نفسك عن الحدّ الصّحّيّ، فتغفل عن كثير مما كنتَ تنتبه إليه.

اعلم أنّ مَن اختال زلّ. واعلم أنّ الزّللَ إنّما هو تنبيه لتستيقظ وتعود إلى رشدك.

فإذا زللتَ فاحمد الله، وتواضع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.