ماذا لو كانت حياتك على المحك؟

كلّ شيء يختلف لو كان الرّهان على الحياة.

حين نختار سيّارة، أو شقّة، أو وظيفة، أو حتّى شريك حياتنا، نحن نراهن على شيء ما. بعض المال، أو بعض الوقت، أو بعض المشاعر. لكنّنا نعلم أنّنا، حتّى لو أسأنا الاختيار، سنحيا بعدَه. وسيمرّ الوقت، وننسى. بَيد أنّه لو كان الرّهان على حياتنا، لتردّدنا كثيرًا.

غير أنّ هذه الأجزاء التي نراها صغيرة تشكّل حياتَنا. ويمكننا القول أنّها هي حياتُنا.

هل حياتنا دائمًا على المحكّ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.