مَن منّا لا يُخطئ؟

مَن أخطأ واعتذر، وجبت مسامحته.

العقاب والمسامحة يمكن أن يتواجدا معًا إذا لزم الأمر.

مَن أخطأ وكابَر حين وُوجِه بخطأه، فقد أخطأ مرّتين.

مَن أخطأ في حقّك ولَم تعاتبه، ربّما عاتب نفسَه ومنعه الحرَج من الإتيان إليك. فسامحه على أيّة حال.

إذا أخطأ أحدهم واعتذر ولَم تُسامحه، راجع نفسَك. فتّش عن سرّ غضبك، وتغلّب عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.