مَن أَلِفَ شيئًا استساغه

الذَّوقُ يُمكنُ ترقيته وتربيته. وينبغي على كلّ منّا تربية ذوقه والارتقاء به.

تقديرُ الشِّعر، وجمال الطبيعة، وصفاء السّماء، واللحن البديع، والتصميم الفعّال .. كلُّ ذلك من تربية الذّوق.

فلنعوّد أنفسنا إلفَ كُل جميل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.