يأتيكَ ما تُعطي

فإن أعطَيت خيرًا، أتاكَ خير. وإن أعطيت شرًّا أتاكَ شَرّ.

مَن أكثرَ من الحَمد وعمل شكرًا زاده اللهُ من نِعَمِه. ومَن شكا وعمل كفرًا زاده اللهُ بؤسًا.

معادلةٌ سَهلة.

وكذا في معاملتك النّاس. إن أعطيتَ خيرًا جاءك الخير. ولا يُقاسُ على شواذّ النّفوس؛ تعطيهم خيرًا يأتيك منهم شرًّا. أولئك البُعدُ عنهم غنيمةً في كلّ حال.

فإن رأيتَ في حالِك سوءًا فانظر ماذا تُعطي. لعلّك تجد ضالّتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.